القائمة الرئيسية

الصفحات

استنتاج معادلة المركز المالي خطوة بخطوة

معادلة المركز المالي
معادلة المركز المالي



سنقوم في هذا الموضوع باستنتاج معادلة المركز المالي أو معادلة الميزانية إنطلاقاً من الفرضيات و المبادئ التي انطلق منها علم المحاسبة.

الإنطلاقة الأولى لمعادلة المركز المالي:
لقد كانت الفرضية الأولى من افتراضات المحاسبة هي فرضية الوحدة المحاسبية المستقلة والتي تقتضي فصل المنشأة عن مالكها وأن يكون للمنشأة شخصية إعتباية خاصة مختلفة عن شخصية مالكها، ونتيجة لهذا الإفتراضات قمنا بالتفريق بين المكان الذي نضع فيه الأموال و المصادر التي جاءت منها تلك الأموال أي:
(الأموال: هي الممتلكات المادية التي لها منفعة)

استخدامات الأموال = مصادر الأموال

وتجسد هذه المعادلة الفصل بين مصدر الأموال وبين المكان الذي وضعت فيه هذه الأموال وتصاغ هذه المعادلة بأشكال أخرى وهو فرق في المصطلحات لا أكثر:

الأصول = الخصوم
الموجودات = الالتزامات

و كلها تشير إلى نفس المعنى وسنأخذ المصطلح: (الأصول = الخصوم) لنقوم بالتفصيل فيه.
تتألف الخصوم (الإلتزامات) من إلتزامات تجاه الملاك (أصحاب المنشأة) والتي نسميها حقوق الملكية و إلتزامات تجاه الآخرين من غير الملاك فتصبح المعادلة على الشكل الآتي:

الأصول = الخصوم + حقوق الملكية

أي أن ممتلكات المنشأة تساوي مصادر هذه الممتلكات سواء أكان المصدر من مالكي المنشأة أو من الغير وهي معادلة يجب أن تكون متوازنة دائماً ونطلق عليها معادلة الميزانية و منها نستنتج عدة أشكال مثل:

حقوق الملكية = الأصول - الخصوم

وتعبر حقوق الملكية عن رأس المال و الذي هو عبارة عن الفرق بين موجودات المنشأة و إلتزامات المنشأة تجاه الآخرين

الخصوم = الأصول - حقوق الملكية

حيث أن إلتزامات المنشأة تجاه الآخرين تمثل الفرق بين موجودات المنشأة و التزامات المنشأة تجاه مالكيها

مثال:
قام سعيد بإنشاء مؤسسة تعليمية فاشترى لها أثاث ومعدات بقيمة 100000 ليرة واقترض مبلغ 20000 إشترى به أجهزة كمبيوتر
نلاحظ أن:
رأسمال سعيد هو 100000 القيمة التي اشترى بها موجودات المؤسسة
الخصوم أو المطاليب للغير هي 20000 التي اقترضها من الغير
الأصول الخاصة بالمؤسسة هي 120000 قيمة الأثاث والمعدات وأجهزة الكمبيوتر
فتصبح المعادلة المحاسبية كالتالي:

الأصول = الخصوم + حقوق الملكية
120000 = 20000 + 100000

هذه هي معادلة الميزانية والتي تعد الأساس الذي يحكم الحركة المحاسبية في كل التعاملات ويجب أن تبقى متوازنة دائماً بمعنى أن أي زيادة في طرف من أطراف المعادلة يقابله نقصان مساوي في نفس الطرف أو يقابله زيادة مساوية في الطرف المقابل.



تعليقات